زوارنا اليوم


web counter

About Me

صورتي
الدكتورة سهيلة زين العابدين حماد
الرياض, الرياض, Saudi Arabia
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد زوار المدونة اليوم

إرشيف المقالات

حديث الذكريات

كلمة الدكتورة سهيلة في الخطاب الإسلامي (1)

كلمة الدكتورة سهيلة في الخطاب الإسلامي 2

السبت، 7 يوليو 2018

postheadericon المرأة والإفتاء(1)



سهيلة زين العابدين حمّاد
السبت 7/7/2018م

  منذ حوالي عقدين طالبتُ بأن تكون المرأة عضوًا في هيئة كبار العلماء، وأن يكون لها حقّ الفتوى باعتباره حقًا شرعيًا منحه إيّاها الخالق في قوله تعالى:(وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ)[التوبة:71] وقد مارست المرأة هذا الحق على مدى عشرة قرون منذ ظهور الإسلام حتى القرن العاشر الهجري، فمن الجانب المُعتّم عليه في حضارتنا الإسلامية من قبل المؤرخين، وعلماء الحديث المعاصرين مدى إسهام المرأة المسلمة في النهضة العلمية في مختلف العلوم في مختلف العصور، وهو تعتيم مُتعمّد ليستأثر الرجل بكل العلوم، وليستمر إقصاء المرأة، وفرض الوصاية المجتمعية عليها بتحديد ما تتلقاه من علوم، وما تعمله من أعمال، فبعد أن كان للمرأة حضور في المجتمع الإسلامي منذ اللحظة الأولى لظهور الإسلام،
فكانَتْ تتعلَّم من الرجال والنساء وتُعَلِّم الرجال والنساء، وتصنِّف الكتب، وتُفْتِي، وتُستشار في الأمور العامَّة، وترحل لطلب العلم، ويقصدها الطلاب لأخذ العلم عنها، فلم تَكُنْ حبيسةَ منزِلٍ أو حجرة، أو أسيرةً في مهنة معيَّنة، بل كان المجال مفتوحًا أمامها تظله الشريعة الغراء، ويرعاه العفاف والطهر- ولم يكن للغرب أي تأثير آنذاك -  إلى أن تمّ تهميشها في القرن العاشر الهجري حتى بلغت نسبة الأمية بين النساء المسلمات في عصرنا الحاضر(66%)
 فكانت العالمات المسلمات يعقدن مجالس العلم في الحرم المكي، وفي كبريات المساجد الإسلامية، ويحضُر لها الطلاب من الأقطار المختلفة، وعُرف عن بعض الفقيهات والمحدثات المسلمات أنَّهن أكثَرْنَ من الرحلة في طلب العلم إلى عدد من المراكز العلمية في مصر والشام والحجاز، حتَّى صِرْنَ راسخاتِ القَدَم في العلم والرواية والفقه، وكان لبعضهن مؤلفات، منهنّ:
1.     أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها: وهي راوية للحديث، وقد مارست الفتوى في زمني أبي بكر وعمر رضي الله عنهما، وكانت تأتيها مشيخة محمد صلى الله عليه وسلم يسألونها في عويص العلم ومشكله فتجيبهم جوابًا مشبعًا بروح التروي والتحقيق ممَّا لا يتسنى إلاَّ لمن بلغ في العلم مقامًا عليًا، وقال مسروق:"رأيتُ مشيخة أصحاب محمد الأكابر يسألونها عن الفرائض." وقال عطاء بن أبي رباح: "كانت عائشة أفقه الناس وأعلم الناس وأحسن الناس رأياً في العامة" وقال المقداد بن الأسود : "ما كنتُ أعلم أحد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أعلم بشعر ولا فريضة من عائشة." وقال الزركشي في المعتبر:"إنَّ عمر بن الخطَّاب وعلي بن أبي طالب كانا يسألانها في مسائل فقهية عديدة." وفي شرح الزرقاني وفتح الباري: "أنَّ عائشة كانت فقيهة جدًا حتى قيل إنَّ ربع الأحكام الشرعية منقول عنها" وقال عروة بن الزبير:"ما رأيتُ أحدًا أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث العرب ولا بنسب من عائشة.” وقال أيضًا: "ما رأيتُ أعلم بفقه ولا طب ولا شعر من عائشة"۔
2.    وأم المؤمنين السيدة حفصة رضي الله عنها كانت أيضًا من راويات الحديث عن الرسول عليه الصلاة والسلام، وكانت تفتي.
3.     وممن عرف عنهن بالفتوى أم المؤمنين السيدة ميمونة بنت الحرث رضي الله عنها.
4.     وأم عيسى بنت إبراهيم بن إسحاق الحربي توفيت  سنة 328هـ[انظر تاريخ بغداد للخطيب البغدادي، والبداية والنهاية لابن كثير، والمنتظم لابن الجوزي ،وصفوة الصفوة لابن الجوزي]
5.    وأمة الواحد بنت الحسين بن إسماعيل المحاملي توفيت سنة 377هـ، وكانت عالمة فاضلة وفقيهة متفقهة في المذهب الشافعي، وكانت تفتي مع أبي علي بن أبي هريرة.[أنظر تأريخ بغداد للخطيب البغدادي، وصفوة الصفوة لابن الجوزي، والمنتظم لابن الجوزي، وطبقات الشافعية لجمال الدين الأسنوي، وشذرات الذهب لابن العماد، والنجوم الزاهرة لابن تغري بردي، ومرآة الجنان لليافعي.]
للحديث صلة.
المصدر : جريدة المدينة https://www.al-madina.com/article/580611/%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%A3%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%AA%D8%A7%D8%A1-(1)

شهادات تقديرية

المواضيع الأكثر قراءة

كلمة الملك عبد الله في مجلس الشوري

أصداء المدونة

موقع محيط كتب على عليوة انشأت الدكتورة سهيلة زين العابدين حماد الناقدة الادبية ورائدة الأدب الإسلامي والناشطة الحقوقية السعودية مدونة لها علي شبكة المعلومات الدولية "الانترنت إلى الدكتورة سهيلة زين العابدين: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أشكرك جزيل الشكر على هذه المدونة الرائعة فقد حفظتها عندي وسوف أطلع عليها بدقة وتفصيل لأن فيها كثير من المواضيع التي تهنمي في رسالتي. كما أن التوقيت كان رائعا فكان في اليوم الوطني وكما ذكرت فهو أيضا يوم المرأة السعودية فحقوق المرأة لا تؤخذ إلا بجهد وإصرار من المرأة نفسها. حق المرأة في الترشيح في مجالس البلدية وعضوية مجلس الشورى هي بداية الطريق. ولك مني فائق شكري وتقديري، نجاة السعيد جميل جدا أيتها الرائعة وسأستمتع بزيارتها من وقت لآخر لأستفيد وأنتفع بجميل تعليقاتك وكتاباتك. اخوك حسين الحكمي مانشسر-بريطانيا غاليتي د.سهيلة اهنئك على هذا العطاء المستدام وهذه زكاة علم ينفع الله بك المجتمع و طلبة العلم جزاك الله الف خير، و انت نموذج مشرف للمرأة السعودية ، ونتمنى ان يزيد الله من أمثالك في مجتمعنا كما اود تهنئتك و جميع نساء بلدي بحصول النساء على بعض الحقوق بدخول المرأة كعضو في مجلس الشورى و المجلس البلدي . أطال الله في عمر خادم الحرمين الشريفين تحياتي العطرة د.نائلة عطار السلام عليكم دكتورة سهيلة رغم انه لم استطع فتح المدونة على الوجه الاكمل فان انتاجك يحتاج ان يجمع في مثل هذه المدونة يستفيد منها الناس في داخل المملكة وخارجها خاصة بعد التشريعات الجديدة التي تعيد للمرأة حقوقها تسلم الأيادي والسلام نصر الدين دبجي • Mr. Nasreddine Djebbi • السلام عليكم و رحمة الله • • مبارك إن شاء الله هذا الانجاز... و الله لقد أدخلت السرور إلى نفسي بتلك القنوات التي استخدمتها أخيرا لنشر إنتاجك و لتتواصلي مع الناس. و هذا هو ياسيدتي من متطلبات العصر الحديث و لغة العالم الجديدة. • • عسى الله أن ينفعنا بها و يوفقك دائما لكل مافيه خير دنياك و رضا رب العالمين عنك • • تحياتي • إيمان

تكبير خط المدونة

+ + + + +

مداخلة الدكتورة سهيلة في مؤتمر الخطاب الإسلامي